أسبوع المرور العربي 2022 تاريخ

أسبوع المرور العربي 2022 تاريخ … أطلقت قوات الأمن اليوم فاعليات أسبوع المرورالعربي 2021 في محافظات الوطن والذي يصادف الـ4 من شهر مايو من كل عام .
وذكرت إدارة العلاقـات العامة والإعـلام بالشرطـة بأنه وبمناسبة أسبوع المرور العربي ولقد نظمت أجهزة الأمن في محافظات الوطن عدداً من الفعاليات والتي تنوعت ما بين ترتيب محاضرات للطلبة حول المسلكيات المرورية الصحية وأهمية الإلتزام بقوانين المرور ولقاء الطلبة طوال الطابور الصباحي والجديد معهم عن قواعد وقوانين المرور وأهمية الإلتزام بها والمسلكيات اللازم إتباعها عند إستخدام الطريق العام سواءً لعابر الطريق أولقائد المركبة على حد سواء إضافة إلى تحضير مسابقات مرورية لطلاب المدارس من خلال تقسيم الأدوار بين الطلاب والطالبات وعمل محاكاة لشرطي المرور والمارة وسائقي السيارات في أعقاب توضيح الأساسيات العامة للقواعد المرورية المرعية بالبلاد.
وأضافت أجهزة الأمن بأنه جرى تجهيز مسير للمركبات والدراجات في شرطة المرور بهذه المناسبة ومقابلة السائقين في الطرقات الرئيسية وعند بوابات المدن والعصري برفقتهم بشأن إمكانية تحقيق الجو المحيط المرورية الآمنة عن طريق الإلتزام بقوانين المرور ووجوب وحط حزام السلم والتقيد بالسرعة المسموح بها وتقديم النصائح والإرشادات الخاصة بتحقيق الحالة المرورية الآمنة ومقابلة المدنيين كذلك وتقسيم بروشورات زيادة الوعي المرورية عليهم.

اقراء ايضا :متى يبدا الاسبوع الميت العد التنازلي 1443

كيف بدأ أسبوع المرور؟

هنا نبدأ في سرد رواية نشأة أسبوع المرور، فكيف بدأ أسبوع المرور؟

بدأت تلك الاحتفالية وقتما تقرر الاهتمام بالمرور والقوانين التي تحمي وتحفظ أرواح المواطنين في بلدان الخليج، حيث وقف على قدميه مجلس التعاون الخليجي في العام 1983م وبالتحديدً في شهر مارس إذ وضعوا خطة متكاملة للتوعية بقوانين المرور، والقيام بفعل برنامج مرور له شارة خاص به كل عام، ويتم إيلاء الاهتمام على زيادة وعي الأفراد والمواطنين في الخليج العربي بضرورة الحفاظ على أرواحهم والحفاظ على القوانين في هذه الدول.

ووقفت على قدميها اللجان المتفرعة بترتيب تلك الفاعلية ليكون ذلك الأسبوع في جميع دول الخليج، وعمل حملة مرورية في العام الآتي وهو عام 1984م وهي مبادرة شارة حزام السلم، وتلك كانت اولى الحملات، حيث تتالت الحملات في الأعوام اللاحقة لتختار شعار لها تركز فوقه بالتوعية المرورية على الأساليب الحثيثة وطريقة تقدير ومراعاة قوانين المرور، وتزويد المواطنين بكافة النصائح والقوانين المتنوعة التي تساعدهم على الطمأنينة في الطرق.

أسبوع المرور العربي 2021 تاريخ

كانت رأي أسبوع المرور التوعية والحماية، زيادة وعي المواطن بأهم القوانين التي تضعها الدول، ومن ثم حمايته من الكوارث والحفاظ على سلامة المارة، والتوعية النافعة التي تحافظ على الأرواح الآدمية، وتطبيق كل ما يجب الحفاظ على الممتلكات المخصصة والعامة في نفس الوقت.

كما اعتنت وجهة نظر أسبوع المرور التقليل من النكبات المرورية والتي كانت مرتفعة في دول الخليج بسبب عدم زيادة الوعي، وتلك التوعية إما بطرق على الفور على يد الحملات، او على يد الطرق غير المباشرة على يد إدخال تقدير ومراعاة قوانين المرور في المناهج الدراسية وتقسيم كتيبات تساند المدنيين على الوعي ورفع الإدراك بالمرور والقوانين المتعلقة به، والحد من حدوث نكبات قد تخسر فيها البلد العدد الكبير من الجوانب بسبب التلفيات الآدمية والنقدية.

زر الذهاب إلى الأعلى