اضرار الخروب على الحامل

اضرار الخروب على الحامل .. الخروب فاكهة تشبه جراب البازلاء البني الداكن الذي يحمل اللب والبذور، والتي تنمو على شجرة الخروب، ويحتسبّ الخروب بديل صحي للشوكولا ، ويقدّم الكمية الوفيرة من الفوائد الصحية لجسد الإنسان،وفوائد عظيمة للحامل..إلا أن هنالك أبحاث تنذر منه. عن فائدة الخروب للإنسان وللحامل على وجه التحديد ومحفزات رفض عدد محدود من الأبحاث له تحاورنا الدكتورة نهى ياسين خبيرة القوت

فاكهة الخروب

كان يستخدم أثريًا في الطب الشعبي، ويتوفّر على عدّة أشكال مثل : مسحوق الخروب والرقائق والشراب المركّز، ومن الممكن أكل قرون الخروب طازجة أو مجففة أيضًا، ويمكن أن يضاف إلى النسق الغذائي بشتّى الأنواع

 

قيمة الخروب الغذائية للإنسان

تتضمن على كمية عالية من الفيتامينات والمعادن، مثل الكالسيوم والزنك والبوتاسيوم والفسفور وفيتامين K والريبوفلافين وفيتامين E، إضافة إلى مضادات الأكسدة الطبيعية

العناصر الغذائية الحاضرة في 100 غرام من مسحوق الخروب

بروتين 4.62 غرام السعرات الحرارية 222 سعرة حرارية

الكربوهيدرات 88.88 غرام الألياف 39.8 غرام

الكالسيوم 348 ملي غرام الحديد 2.94 ملي غرام

مغنيسيوم 54 ملي غرام فسفور 54 ملي غرام

بوتاسيوم 827 ملي غرام صوديوم 35 ملي غرام

اقراء ايضا : متى يؤخذ منظم السكر وما هي فوائده

فوائد الخروب للحامل

يشتمل علي الأحماض التي تعاون على تسكين الألم ومضاد للحساسية والجراثيم والفيروسات وأيضاًً عكسي للأكسدة .

يعين علي ترقية وظائف الجهاز الهضمي وخفض قدر الكولسترول بالدم .

يحتوي على نسبة عارمة من الحديد والتي تساند على ازدياد نسبة الهيموجلوبين في الدم .

يمد الحامل بالفسفور والكالسيوم وفيتامين”إي”، ويعمل على تخفيض عدم أمان السحجة بمرض الأوعية الدموية

أكل الخروب يعمل علي تقليل نسبة الحموضة ويحظر وصول الأنزيمات والأحماض إلى المعدة المصابة بالقرحة

الخروب يزوّد الحامل بالكالسيوم الذي يحمي من عدم أمان الخبطة بمرض هشاشة العظام، وتعزيز نمو عظام الجنين وأسنانه.

يحتوي على الكمية الوفيرة من مضادات الأكسدة، والألياف الغذائية، إضافة إلى ذلك احتوائه على نسبة عددها قليل من السكّر والدّهون

 

الفوائد التي يوفّرها الخرّوب للجسم

يستعمل كبديل عن الشوكولاتة، فنظرًا لقيمته الغذائية العالية قد يميل الأفراد إلى استهلاكه نظيرًا من الشوكولاتة المصنّعة

تناول 4 غرامات من الألياف الغنية بالبولي فينول مرتين متكرر كل يومًا أدّى إلى هبوط مستوى الشحوم في الدم والبروتينات الدهنية متدنية ..المعروفة باسم الكولسترول المؤذي، والشحوم الثلاثية عقب مرحلة أربعة أسابيع.

تعدّ البوليفينول المتواجدة في الخروب أيضًا مضادات أكسدة صلبة، وتساند على حراسة الجسم من التلف الناجم عن السموم والجذور الحرة، والتي تعتبر من مسببات المرض الخبيث

زر الذهاب إلى الأعلى