من هم ريا وسكينة السيرة الذاتية

من هم ريا وسكينة السيرة الذاتية … الشقيقتان من ويكيبيديا ، اللتان تعتبران أشهر سفاحين في مصر ، بسبب جرائم القتل والسرقات التي نُسبت كلها إلى عصابة أسستها الأختان وبعض معارفهما من أجل الجمع. مال. الأختان.

من هم ريا وسكينة السيرة الذاتية

ريا وسكينة شقيقتان مصريتان قاتلتان شكلتا عصابة استدرجت الإناث بشكل خاص من أجل القتل والسرقة بين عامي 1919 م و 1920 م في مدينة الإسكندرية ، الأمر الذي أحدث حالة من الذعر بين المدنيين ، وقد تم تقديم العديد من التقارير من قبل. سكان المعتدى عليهم بخصوص عدم تواجد بناتهم أو زوجاتهم دون سبب ودون أسبق تحذير ، حيث نهضت الأختان بالاشتراك مع زوج طمأنينة محمد عبد العال وزوج حب الله فرحان مرعي ، قرين ريا ، بإغراء الحريم وإعطائهن الكحول للشرب. ، ثم قتلوهم لسرقة المجوهرات الذهبية التي كانوا يرتدونها.

اكتشاف عصابة ريا وسكينة

تم اكتشاف العصابة التي أسستها ريا وسكينة في وقت متأخر ، إذ قتلت فعليا 17 امرأة ، وتم اكتشافهم بالصدفة. أنه خلال قيامه بأعمال السباكة في منزله ، تم العثور على جُسمان أخرى ، وحينما مؤيد المحققون هذه القضية ، وجدوا أن البيت كان مستأجرًا من قبل لسيدة تلقب سكون وغيرهم. مثلما قال أحد المخبرين برائحة البخور القوية المنبعثة من قاعة امرأة تسمى ريا. كان الدخان أكثر من المعتاد الشأن الذي أثار الشكوك حولها ، وعندما أزيل بلاط أرضيات غرفتها ظهرت رائحة كريهة ، ثم تم القبض على ريا وأسفل الضغط أجبرت على الاعتراف لنفسها ولكل من ساهم في ذلك. عملياتمن هي ريا وسكينة من ويكيبيديا

ريا وسكينة شقيقتان مصريتان قاتلتان شكلتا عصابة استدرجت الحريم بشكل خاص من أجل القتل والسرقة بين عامي 1919 م و 1920 م في مدينة الإسكندرية ، المسألة الذي أحدث وضع عام من الذعر بين المواطنين ، وقد تم تقديم الكمية الوفيرة من التقارير من قبل. أهالي المعتدى عليهم بشأن عدم تواجد بناتهم أو زوجاتهم دون حجة ودون سابق تنويه ، إذ وقفت على قدميها الأختان بالاشتراك مع قرين إطمئنان محمد عبد العال وزوج حب الله سعيد مرعي ، قرين ريا ، بإغراء النساء وإعطائهن الكحول للشرب. ، ثم قتلوهم لسرقة الجواهر الذهبية التي كانوا يرتدونها.

 

حكم على ريا وسكينة

وكلفت يوم الاثنين 16 مايو 1921 تهمة القتل العمد مع في مرة سابقة الإصرار والسرقة إلى كل من ريا وكسينه علي همام وزوجتيهما إضافة إلى عرابي وحسن وعبد الرازق يوسف. تم إعدام سيدتين في جمهورية مصر العربية ، بسبب قسوة الجرم وخطورتها وسلوكهما اللاإنساني ، إذ تأكلان وتشربان وتنامان فوق الجثتين دون غمضة عين ، الموضوع الذي أدى في النهاية إلى حكم الإعدام وإعدامه.

اقراء ايضا : زوج فرح الزاهد

اعمال فنية عن ريا وسكينة

صدرت في جمهورية مصر العربية العديد من الأعمال الفنية المستوحاة من حكاية ريا وسكينة وتوفر لهما تفاصيل مرعبة للمشاهدين تبلغ إلى ما يزيد عن 12 عملاً فنياً ، إذ أشعلت أحداث تلك الرواية وشخصيتها الغريبة. خيال الكتاب ودفعهم لإصداره في أكثر من طراز مرارًا وتكرارًا ، وفيما يلي أسماء أهم هذه الممارسات:

تم إنتاج مسرحية ريا وسكينة ، وهي أول عمل فني يتناول قصتهما ، عام 1922.
مسرحية راية وسكينة وهي الثانية التي تأكل تلك القصة بطولة عبد المنعم مدبولي وأحمد بدير وسهير البابلي وشادية.
كان مسلسل ريا وسكينة من أعظم الممارسات التي تناولت تلك القصة بأسلوب حاذقة وشاملة في سنة 2005 ، منافسة عبلة كامل وسمية الخشاب ، ويعد الجهد المنفرد الذي قدم الرواية الأصلية والحقيقية. من الشخصيات.
مسلسل وردة شامية عام 2017 ، والذي يعد أجدد عمل رِجل قصة ريا وسكينة ، لكنه غير أسماء الأشخاص والمقر الذي ارتكبت فيه الجرائم ، مثلما تم عرضه في المناخ الشامية القديمة ، مسابقة. سلافة معمار وشكران مرتجى.

زر الذهاب إلى الأعلى