تاروت انثى برج السرطان مارس للعام 2022

تاروت انثى برج السرطان مارس للعام 2022 … واحد من الأبراج المائية، من المحتمل كانت أحداث عام 2022 غير موفقة له، غير أن في سنة 2022 فإن تنبؤات ماغي فرح لبرج السرطان مطمئنة إذ أكدت خبيرة الأبراج المشهورة على أن هناك تحولات سيعيشها مواليد برج السرطان، قد تغير مجرات وجوده في الدنيا ليبدأ خطوات حديثة على جميع المعدلات المهنية، والعاطفية، وإليك أهم توقعات برج السرطان 2022.

تاروت انثى برج السرطان مارس للعام 2022

عام 2021 هو عام غير عادي بالنسبة لمولود برج السرطان، يقف فيه على مفترق أساليب مفصلية، لكنه يعلم ماذا يود فيحدد خياراته ويمشي بالطريق السليم.
هو أيضاًً عام تكثر فيه التناقضات، فتارة تدعمه الكواكب بالحظوظ الغزيرة الفرحانة، وتارة أخرى تتنازل عنه وتعاكسه وترميه للمجهول، قليل من المفاجآت المفرحة على الصعيد الشخصي والعائلي والمهني.
تبدأ الأرباح والإيرادات النقدية تنهمر أعلاه على نحو مطرد من طليعة العام حتى حزيران، ولكن عاجلا ما تبدأ العوائد بالتراجع في فصل الصيف، ترجع إليه حظوظه الجيدة في العمل في أكتوبر فيكون الخريف فوقه برداً وسلاماً.
أما على جنوب مصر العاطفي والعلاقات، في أعقاب فترة من الفتور الرومانسي يعمل برج السرطان على إتمام علاقاته العاطفية الفاشلة بعدما يطرق بابه حب ضخم، يستقر على شريك يجمعهما الزواج إن كان عازباً، أما إذا كان متزوجاً فلن يملأ فؤاده غير زوجه.

 

توقعات أبراج 2022

تكهنات عام 2020 كانت معبأة بالأحداث غير المتوقعة، التي تعطيل العالم بأكمله أمامها صامتاً يستقبل تأثيراتها على وجوده في الدنيا الشخصية والعامة دون أن يكون له يد في التدخل لتغيير مسارات الأحداث، وفي توقعات الأبراج لعام 2021، من الممكن أن يكون المسألة، على المعدّل العام، ليس بالوضع الأجود، فيتوقع متخصصون الأبراج بأن تكون ثمة عدد محدود من الخطوط العريضة للشأن العام غير المطمئنة، منها ازدياد نسبة الاغتيالات وأعمال الوحشية والشغب وصرح غطاء الرأس عن المستور وتكثر الفضائح وتظهر الأحزاب السياسية المتطرفة ويكون لها شأناً كبيراً في الكوكب.

وهنالك مؤشرات لعام 2022 ، على مستوى الأبراج والفلك، تنذر بحروب قاسية تتزايد حدتها شيئاً فشيئاً لتنذر بحروب عارمة تنبسط آثارها الجميع ما يتوجب الحذر والاستعداد التام لها.

ومع الأشهر الأولى لسنة 2022 قد يبدأ العام الجديد بتأزم في المشاكلات على جميع المستويات، بقرب الحوادث الطبعية التي سوف تكون لها آثارها، غير أن تنبؤات ماغي فرح قد تمنح ضوء أمل جديد على الدرجة والمعيار الشخصي للأبراج، بعدما فعله عام 2020.

توقعات الأبراج

عالم الأبراج والاستخراج له كواليسه وتفاصيله المخصصة، حيث يعتمد على دراسة الأجسام الكونية البعيدة والأجرام السماوية مثل النجوم والكواكب وغيرها وتأثيرها على حياة الإنسان، فيُعتقد أن مواقع الشمس والنجوم والكواكب لحظة ولادة الفرد له يد ضخمة في النفوذ على حياتهم الشخصية وتكوينهم وانعكاستها ايضاً على شخصياتهم، وعلاقاتهم العاطفية.

زر الذهاب إلى الأعلى