منوعات

فضل قول لا حول ولا قوة إلا بالله 1000 مرة

فضل قول لا حول ولا قوة إلا بالله 1000 مرة .. الدعاء وذكر الله بشكل عام هو وجّه مشروع ومستحب ولاخلاف عليه في جميع الأوقات

فضل قول لا حول ولا قوة إلا بالله 1000 مرة

قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْراً كَثِيراً* وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً الأحزاب:41ـ42.

وقال إيتي: وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ الأحزاب: 35.

وقال عليه الصلاة والسلام: لايزال لسانك رطبا بذكر الله . رواه أحمد وصححه الأرناؤوط.

 

لا يمكن له أى مخلوق أن يتغير ويحول وضْعه إلى أي حال أخرى سوى بالاستعانة بالله ومشيئته واستطاعته وقوته عز وجل. فنحن لانملك مانملك إلا لأن الله بحوله وقوته أرادنا أن نملكه. ولن نستطع الاستحواذ على مانريد سوى بأمر الله وبمشيئته وقوته ايضاً. لذا فهي فيها تسليم كامل واعتراف لله وتفويض له سبحانه وتعالى.
أفاد ابن بطال: ومعنى لا بشأن ولا قوة إلا بالله: لا بخصوص عن معاصى الله إلا بعصمة الله، ولا قوة على طاعة الله إلا بالله.
وروى عن علي بن أبي طالب توضيح أحدث أفاد تفسيرها: إنا لا نملك مع الله شيئًا، ولا نملك من دونه شيئًا، ولا نملك سوى ما ملكنا الأمر الذي هو أملك به منا. انتهى.

فجملة لاحول ولاقوة إلا بالله هي بذر من غراس الجنة وثمارها وهي كنز كبير من كنوزها مثلما حدثنا النبي صلى الله عليه وسلم

إنها ( لاحول ولاقوة إلا بالله ) ، ذاك الذكر العظيم الذي وصانا نبينا الكريم وذكره فى أحاديثه خمس مرات.

ويمكن لك الرجوع إلى أحاديث النبي صلي الله فوقه وسلم السليمة والثابتة فى خصوصية قول لاحول ولاقوة إلا بالله وفوائدها من هنا: حكاية كنز من كنوز الجنة

وهكذا أصبح ذاك الذكر العارم كنزا من كنوز الجنة مثلما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولهذه الكلمة أثر بالغ ومثبت ومضمون بإذن الله في تيسير الصعاب وتذليلها على الناس عقب الاستعانة فيها بحول الله وقوته.

يقول ابن القيم رحمه الله: وهذه الكلمة لها تأثير عجيب في معالجة الأشغال المتعبة، وصبر المتاعب، والدخول على الملوك، ومن يخشى، وركوب الأهوال. ولها أيضا تأثير في صرف الفقر… وكان حبيب بن سلمة يستحب إذا لقي عدواً أو ناهض حصناً أفاد: لا حول ولا قوة الا بالله، وإنه ناهض يوماً حصناً للروم فانهزم، فقالها المسلمون وكبروا فانهدم الحصن. انتهى.