الصحة والمرأة

هل لحمية الرحم خطيرة

هل لحمية الرحم خطيرة .. صارت العدد الكبير من الحريم يتساءلن بشكل ملحوظ عن هل عملية إزالة لحمية الرحم خطيرة؟ فلحمية الرحم عبارة عن عدد من الأنسجة التي تنمو في نطاق الرحم إلا أن بشكل غير طبيعي،

وهذه الأنسجة إما أن تواصل في نطاق الرحم أو تتألف خارج الرحم ناحية المهبل؛ وهي الأغلب، وبالتأكيد تُوقع عدد كبير من المضاعفات ذات النفوذ السلبي على صحة المرأة، وسنتعرف أعلاها بشيء من التفصيل في ذلك النص.

هل لحمية الرحم خطيرة

 

تشيع الأورام الحميدة في رقبة الرحم بشكل أكثر شيوعًا عند الإناث ذوات الأطفال، وهي نادرة عند البنات في مدة ما قبل البلوغ، كما أنها دارجة لدى السيدات في أعقاب سن اليأس، ومن المعتاد أن يكون قطرها أدنى من 1 سم،

وبالعادة تكون باللون الأحمر مع ألياف إسفنجية، يمكن تواجدها بعنق الرحم، وأحيانًا تقع على المهبل، إلا أن هل عملية إزاحة لحمية الرحم خطيرة؟ في الحقيقة منها 99٪ من أورام عنق الرحم حميدة.

أسباب اللحمية في الرحم أو عنق الرحم

احتقان الدم في قناة عنق الرحم يمكن أن يسبب الأورام الحميدة.
قد يتسبب الالتهاب المزمن في الرحم في حدوث متغيرات غدية.
استجابة البدن للتغيرات المفاجئة في مقدار الهرمونات الأنثوية.
من الممكن أن يكون تبرير الخبطة هو فيروس يعتبر عدوى معينة تنتشر في الرحم.

أعراض الإصابة بلحمية الرحم

وجع داخل حدود منطقة الرحم، خاصةً طوال الجماع.
قد يؤدي تأخر الإنجاب لدى المرأة المتزوجة إلى إعاقة وحجب تلقيح البويضات في الرحم مكونة اللحمية.
كمية دم الطمث زيادة عن المعتاد والوقت مطول، حيث من المحتمل أن يتجاوز 5 أيام.
ثمة حجم ضئيل من النزيف بين فترات الحيض.
مرة تلو الأخرى تشعرين بعدم السكون طوال دورتك الشهرية.
نزيف مهبلي خاصةً في أعقاب الجماع.
ثقل في البطن ومغص مزمن في الحوض.
إجهاض الجنين في وضعية الحمل.

طريقة علاج اللحمية والتخلص منها

 

لا تبقى كيفية أكثر فعالية غير التخلص من المتشكلة من كامل جذورها، بسبب الرهاب من الفكرة المسيطرة فوقها وهي هل عملية إزالة لحمية الرحم خطيرة؟ إذ تلجأ قليل من النساء إلى سلوك سبيل أحدث

من الدواء الغير واقعي وهو استعمال وسائط من أمثلتها العقاقير وغيرها، ويكمن الهلع والقلق أنه ربما أن تكون تلك الأورام الخبيثة أو السرطانية، غير أن ليس هناك داعي للقلق عادةً لأن أغلب حالات العدوى حميدة.

لكن يجدر التنويه على أساس أنه لا يمكن معالجة اللحمية بهذه الأساليب والوسائل، إلا أن يقتضي إزاحتها بواسطة الكشط إذا كانت صغيرة، فيمكن إجراؤها في عيادة تحت التخدير الموضعي، ولكن إذا كانت الكتل كبيرة

أو مصحوبة بكتل ينبغي فعل العملية في مركز صحي تحت نفوذ التخدير العام أو الكلي، وتستغرق العملية بضع دقائق فقط ولا تجتاز 15 دقيقة.

بعد الانتهاء يكمل إنتهاج عينة من الورم الحميدة وفحصها في المختبر للتأكد من طبيعتها، للتعرف على نمط العلاج السليم للأعراض التي تتسبب فيها السليلة، ويتم استخدام تنظير الرحم طوال عملية الاستئصال.

من هم المرشحون للإصابة بلحمية الرحم

الإناث اللواتي وصلن لسن اليأس هن أكثر عرضة للإصابة به، ويمكن حصر السن لدى الإناث ما بين 40 و50 عامًا، ولكن قليل وجودهًا ما يحدث عند الحريم دون سن 20 عامًا، وإذا كنت تعانين من زيادة الوزن أو البدانة،

أو كنت تعانين من صعود ضغط الدم أو تتناولين مبنى تاموكسيفين؛ وهو علاج يستعمل لعلاج ورم خبيث الثدي أيضًا، خسر تزداد هنا فرصك في الحصول فوقها.