الصحة والمرأة

معدل السكر الطبيعي في سن الخمسين

معدل السكر الطبيعي في سن الخمسين … قبل التحدث عن مقدار السكر الطبيعي في سن الخمسين دعني أذكر لك أنه وفقاً لمجموعة من الدراسات العلمية التي أجريت على مرض ومرضى السكري أن نوع كبار السن هم الأكثر عرضة للإصابة وهذا يعود لأسباب عديدة منها الرض ببعض الأمراض الجسدية، أو قلة تواجد كفاءة الهرمونات مما ينشأ خلل في كمية السكر الطبيعي في جسد الإنسان، لذا للمحافظة على قدر السكر الطبيعي في سن الخمسين يتحتم أن الإنتباه جيداً للحالة الصحية لك واتباع منظومة حياة وغذائي صحي، وفي الفقرات الآتية سنتحدث عما يرتبط مرض السكري عند الكهول.

معدل السكر الطبيعي في سن الخمسين

معدل السكر في سن الخمسين ولكبار العمر يكون متباين عن كمية السكر في الدم لمن هم أقل من ذلك السن

حجم السكر الطبيعي التراكمي لشخص أدنى من 50 عام لا تتعدى 6.7%.
مقدار السكر الطبيعي لشخص في سن الـ50 عام تصل إلى 8.0%.
من الممكن أن يكون كمية السكر التراكمي 8.0% مناسباً للأشخاص الذين يعانون هبوط في السكر.
عادة يتأثر هذا المعدل بالحصول على الدواء على نحو صحيح واتباع نمط حياة صحي

ملاحظة: يلزم استشارة طبيب أخصائي لتشخيص الوضعية الصحية بأسلوب صحيح وعدم الاعتماد على تلك النسب فهي نسب ارشادية فقط.

أطعمة تحافظ على معدل السكر عند كبار السن

عادة يقدم نصح باتباع نمط غذائي مخصص لمرضى السكري يحتوي على القليل من الكربوهيدرات فضلا على ذلك قدر من الدهون البسيطة والبروتين.

تناول الأغذية التي تتضمن على ألياف غذائية لأنها تحافظ على نسبة السكر الطبيعية في الجسم.

امتحان HbA1c لسكر الدم

 

امتحان نسبة HbA1c هو اختبار الدم الذي يمنح متوسط معدلات السكر في الدم على مجال الأشهر ال 3 السابقة ، الأسماء الأخرى لذا الاختبار هيA1C ، الهيموغلوبين السكري ، واختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي ، لا يفتقر الفرد إلى الصوم قبل قياس امتحان HbA1C بعبارة أخرى ، لا إيذاء من تناول أو شرب شيئ ، قد لا يكون امتحان HbA1C دقيقًا بالنسبة لبعض الشخصيات ، بما في هذا الجرحى بفقر الدم والذين يتلقون الدواء من فيروس نقص المناعة الآدمية ، وفيما يتعلق للشخصيات من منشأ أفريقي أو متوسطي أو في جنوب في شرق آسيا ، يتم إلحاق نتيجة HbA1C كنسبة مئوية حينما ارتفعت النسبة المئوية ، ارتفع معدّل السكر في الدم.

لماذا تعتبر مستويات السكر في الدم مهمة

من الهام أن تتحكم في معدلات الجلوكوز في الدم كما تَستطيع أن تضيف إلى مستويات السكر المرتفعة لفترات طويلة من الوقت الأمر الذي يضيف إلى مخاطرة الكدمة بمضاعفات مرض السكري والتي يمكن أن تشمل:

مرض كلوي
تلف الأعصاب
مرض الشبكية
مرض مهجتي
سكتة دماغية