مرسوم دفع البدل عن الخدمة الاحتياطية في سوريا 2022

مرسوم دفع البدل عن الخدمة الاحتياطية في سوريا 2022 … نشر الرئيس السوري بشار الأسد مرسوما جمهوريا يقضي بتصحيح بعض مواد تشريع منفعة العلم، يجيز به للمغتربين لمدة سنة أو أكثر بدفع البدل النقدي لخدمة العلم، وتعديلات أخرى.

مرسوم دفع البدل عن الخدمة الاحتياطية في سوريا 2022

وبحسب وكالة “سانا”، أصدر الرئيس السوري بشار الأسد اليوم القرار الشرعي رقم 31 لسنة 2020 القاضي بتقويم بعض مواد المرسوم الشرعي رقم 30 تاريخ 3-5-2007 وتعديلاته المتضمن تشريع منفعة العلم.

وتشير التحديثات إلى تخفيض تكلفة البدل الخارجي للمغتربين لأكثر من أربع أعوام من 8000 دولار إلى 7000 دولار، وسمح للمغتربين لأكثر من عام وأدنى من عامين صرف بدل بقيمة 10,000 دولار أمريكي، أما المغتربين لأكثر من سنتين وأصغر من ثلاث سنين فقيمة البدل تصبح 9 آلاف دولار، وأكثر من 3 سنوات ولم يكمل 4 أعوام فيدفع 8000 دولار أمريكي.

ومن أكثر أهمية ما أتى في موضوع القرار أنه: “تعدل المواد (13 – 26 – 95 – 97 – 99 – 100 ــ 105 ــ 107 ــ 113 ــ 114) من المرسوم التشريعي رقم ثلاثين تاريخ3-5-2007 وتعديلاته المتضمن دستور منفعة العلم لتصير على النحو القادم:

المادة 13: أولاً:

‌أ- يحق للمكلف بالخدمة الإلزامية الذي تقرر وضعه بخدمة متينة صرف مقابل نقدي مقداره ثلاثة آلاف دولار أمريكي أو مايعادلها بالليرة السورية وفق تكلفة الصرف الذي يحدده مصرف الجمهورية السورية المركزي بتاريخ التسديد.

‌ب- يستفيد العسكريون الموجودون في المنفعة الإلزامية من أحكام البند السابق.

ثانياً: يحق للمكلف الساكن خارج أراضي الجمهورية العربية السورية في دول عربية أو أجنبية صرف مقابل نقدي وفقاً للآتي:

‌أ- سبعة آلاف دولار أمريكي لمن كانت مورد رزقه لا تقل عن أربع سنوات قبل أو عقب دخوله سن الإنفاذ.

‌ب- ثمانية آلاف دولار أمريكي لمن كان مقيماً مدة لا تقل عن ثلاث سنين ولم يكمل أربع سنين قبل أو بعد دخوله سن التكليف.

‌ج- تسعة آلاف دولار أمريكي لمن كان مقيماً مدة ليست أقل من سنتين ولم يتم ثلاث أعوام قبل أو بعد دخوله سن التكليف.

‌د- عشرة آلاف دولار أمريكي لمن كان مقيماً فترة لا تقل عن سنة واحدة ولم يتم سنتين قبل أو حتى الآن دخوله سن الفريضة.

‌ه- ثلاثة آلاف دولار أمريكي لمن ولد في جمهورية عربية أو أجنبية وأقام فيها أو بغيرها معيشة مستدامة ومستمرة حتى دخوله سن الإنفاذ.

‌و- ستة آلاف وخمسمئة دولار أمريكي لمن صبي واستقر في دولة عربية أو أجنبية مرحلة لا تقل عن عشر أعوام قبل دخوله سن الفريضة ويطرح منها مبلغ خمسمئة دولار أمريكي عن كل سنة مورد رزق تزيد عن هذا وحتى سبع 10 سنة ضمناً.

وجاء فيه أيضا:

ثالثاً: أ- لا تطبق أحكام الفقرة (ثانياً) من تلك المادة على المندوب لصالح واحدة من الجهات العامة.

ب- يحق للموفد الحاصل على شهادة البحوث العليا التي أوفد من أجلها والتي لا تقل عن درجة الماجستير، وأقام في بلد الإيفاد المدة المحددة في القوانين والأنظمة النافذة للإيفاد، أن يدفع بدلاً نقدياً مقداره ستة آلاف دولار أمريكي.

رابعاً: أ – يُغرّم المكلف الذي يريد بدفع البدل النقدي وتجاوزت إقامته خمس سنين في أعقاب دخوله سن الفرض بدفع مبلغ مئتي دولار أمريكي عن سنويا إرجاء.

ب- يغرم المندوب الذي يريد بدفع البدل النقدي بمبلغ مئتي دولار أمريكي عن سنويا إرجاء تلي سنة حصوله على الشهادة.

ج- يحتسب الجزء من السنة سنة كاملة.

زر الذهاب إلى الأعلى