حلم لبس الفستان الأبيض مع عريس مجهول للعزباء فى المنام

حلم لبس الفستان الأبيض مع عريس مجهول للعزباء فى المنام … تعتبر بصيرة الفستان الأبيض من الرؤى التي تُسعد القلب وتُبهج الروح، فهذا الفستان يجسد التطلع للكثير من البنات، ولرؤية الفستان الأبيض الكمية الوفيرة من الدلالات التي لا تتشبه بناءاً على غفيرة اعتبارات منها، أن الفستان من الممكن أن يكون قصير أو طويل، وقد يكون أسود اللون، وقد يشطب اختياره باهتمام أو ارتدائه دون وجود العريس.

وما يهمنا في ذاك الموضوع أن نقوم باستعراض عموم التفاصيل والحالات المختصة لحلم الفستان الأبيض للعزباء بشكل خاص.

حلم لبس الفستان الأبيض مع عريس مجهول للعزباء فى المنام

يعبر شرح حلم فستان الزفاف للعزباء عن الفرح والسعادة والابتهاج والنبأ السعيد، والتبدلات الحياتية الإيجابية، وحسن الخلق والخصال الحميدة، ونيل ما تأمل به، ونقاء القلب وصفاء السريرة.
وتعتبر مشاهدة فستان الزفاف في الحلم للعزباء بمثابة مؤشر على صلاح الظروف وحسن الاستقامة، والفعل الصالح الذي تنتفع به وتنجح غيرها على يده، والنضج واكتساب الخبرة.
ويشير الفستان الأبيض في الرؤيا للعزباء كذلكً إلى تشطيب مشروع قد تعطل مسبقاً، وانقضاء قضية كانت تشغل فكرها، وزوال عقبة كانت تبدل بينها وبين مُبتغاها، وانفراج الغمة وتبدل الحال صوب الأفضل، والشعور بالارتياح والابتهاج.
وإذا رأت أنها ترتدي فستان أبيض نظيف، فذلك يرمز إلى الطهارة والعناية بكافة التفاصيل والبركة والنجاح في حين هو مقبل، وذهاب اليأس والقنوط عن مهجتها، والهداية والتوبة وصدق الوعد والعزم على البداية مكررا ونيل ما ترجوه.
ولكن إذا رأيت خلل ونقائص في الفستان، فذلك يكون دال على قلة تواجد فيها أو في الصلة التي تربطها بحبيها أو خطيبها، ومواجهة الكمية الوفيرة من التحديات والخلافات الدائرة بينهما، والرغبة في إتمام ذاك الوضع سريعاً قبل أن يتفاقم.
وتكون تلك الرؤية في مجمل القول بمثابة مؤشر على الوصول إلى المقاصد والأمنيات المرجوة، والتحرر من القيود التي كانت تمنعها من القيادة باتجاه الأمام، والخلاص الأمر الذي كان يعطل مسيرتها ويعوقها عن تحقيق ما تبتغيه وترتضيه لنفسها.

توضيح رؤيا الفستان الأبيض للعزباء لابن سيرين

يشاهد ابن سيرين أن الثوب الأبيض يدل على التوبة والهداية وحسن التدين والإيمان بالله والعودة إليه، وصلاح الظروف وإتمام المشروعات، وزوال الخلافات وعودة المياه لمجاريها الطبيعية، وإحلال الاطمئنان والهدوء والمرح.
وإن رأت العزباء الفستان الأبيض، فذلك يكون مبُشر بالعديد من الوقائع السعيدة والمناسبات السارة، ولقد تُقبل على الزواج في القريب المتعجل، ويتحول وضعها وحالها سريعاً، وتحصد أمنية كانت غائبة منها وطال انتظارها.
ولكن إذا رأت أنها ترتدي الفتسان الأبيض، فهذا خير طالما لم يكن ثمة رقص وطرب وطبل، فذلك غير محمود ويكون مُعبر عن الضيق والتقلب والتعقيدات العديدة والمسائل المستعصية على الحل، وتشتت الشمل وتمزق الصلات.
وفي حال رأيت أنها ترتدي الفستان لمعرقة مقاسه أعلاها، وقد كان مظبوطاً، فذلك يوميء إلى سعادتها مع خطيبها أو حبيبها، والتوافق والوفاق وحالها المُيسر، والغبطة التي تغمر مهجتها.
وإن كان الفستان ضيق، فذلك يعبر عن الشدائد واشتداد الخناق عليها، وكثرة الضغوط التي تتعرض لها، وعرقلة مشاريعها المستقبلية، وتوقف الشأن وإعادة البصر بينما قد أصدرت قرار النية أعلاه.
وتعتبر مشاهدة الفستان الأبيض ذات إشارة على الدلال والبشارة والمراعاة والنجاح والتيسير، والخلاص من الهموم والأحزان العنيفة، والفرج القريب والعوض العظيم، وانتهاء مرحلة شاقة، وبدء فترة أخرى تسعد فيها وتنال منها ما كانت ترجوه.

 

تفسير حلم لبس الفستان الأبيض للعزباء

إن شرح حلم ارتداء فستان الزفاف الأبيض للعزباء يدل على الزواج في القريب السريع، وزوال الحيرة والتردد وقبول توضيح كانت تنتظره بين ثناياها، ونيل إحتمالية لطالما أرادت حصدها لأجل أن تستغلها بالمظهر الأفضل، والتفكير الزائد عن الحد في كلف زواجها، والمرح وتغير للأحسن الأوضاع الحياتية، وصلاح دينها ودنياها، والسير تبعاً للفطرة السوية والإرشادات الصحيحة، والبقاء بعيدا عن الأساليب الغامضة التي لا تعرف عواقبها ونهايتها كيف ستكون.

ويشير لبس الثوب الأبيض في الرؤيا للعزباء أيضاً إلى تحري أمنياتها وآمالها، وإشباع رغباتها المكبوتة، وزوال الستار الذي كان يحول بينها وبين مُبتغاها، فإن كان الفستان مكشوف ويبرز مفاتنها، فذلك مكروه ويعبر عن السفه وسوء الخلق واستغلال الفرص بأسلوب سيئ، وإن حدث مكروهاً في الفستان، فذلك يشير إلى توقف الحال وتعطل مشاريعها ومخططاتها المستقبلية، والتعرض لخيبة أمل ضخمة لا تستطيع تصديقها.

زر الذهاب إلى الأعلى