تعرف على تجربتي مع الزنجبيل للحمل بولد

تعرف على تجربتي مع الزنجبيل للحمل بولد .. يعد أحد المشروبات المثيرة للجدل بالنسبة للمرأة الحامل، إذ لابد طول الوقتً على الحامل أن تنتبه جيداً لجميع ما تتناوله من قوت أو شراب، لهذا يقتضي اتباع حمية غذائية نافعة للحامل و للطفل طوال هذه الفترة، ويعد الزنجبيل من المشروبات الهادفة بشكل كبيرً على الصحة، إلا أن هل هو مضر للمرأة الحامل؟ ذاك ما سوف نجيب عنه في السطور المقبلة.

تعرف على تجربتي مع الزنجبيل للحمل بولد

 

استخدامات الزنجبيل عديدة ومتعددة، إلا أن هل هو مشروب هادف للمرأة الحامل؟ إذ تكمن إجابة ذلك السؤال من خلال:

يُعد الزنجبيل نافع للحامل، إذا تم استخدامه بكيفية معتدلة، بالإضافة إلى استخدامه لاغير في حالات الحمل الطبيعية.
أثبتت العديد من البحوث، عدم توفر علاقة بين الزنجبيل والحمل، حيث يُعد الزنجبيل مشروب طبيعي له مزاياه المخصصة، ولا يترك تأثيره على صحة المرأة الحامل، بل يلزم عدم الإكثار من تناوله.
يُسمح بتناول الزنجبيل بمقدار صغيرة للحامل، تقدر بــ 1000 مليجرام أي جرام فرد يومياً، بما يعادل 4 أقداح من مشروب الزنجبيل.

 

فوائد الزنجبيل للحامل

 

الزنجبيل لديه العدد الكبير من المزايا التي يعتبرها القلة هادفة بشكل كبيرً في مدة الحمل، لأنها تساند بكثرةً من الحوامل على تغلبهم على اعراض الحمل، التي كان سببا في لهم إزعاجاً، وتكمن تلك المزايا في:

تقوية المناعة: يشتمل الزنجبيل العناصر ومضادات الأكسدة، التي تعزز الجهاز المناعي لدى الحوامل، إضافة إلى ذلك أنه يعارض إزدهار قليل من أشكال من البكتيريا، حيث يعد عكسي طبيعي ومُجدي ضد الفيروسات.
يعالج القيء في الفجر: نفوذ مشروب الزنجبيل يعادل بالمثل التأثير الدوائي لمداواة الاشمئزاز والتقرف، إذ أنه يتضمن على مادة الشاغول Gingerol، ومادة الجنجرول Shogoal، إذ أنهما مادتان مضادتان للغثيان.
يعالج الإمساك: يعتبر الإمساك ملازم للمرأة في مرحلة الحمل، بل إذا قمتي بتناوله قبل الأكل بفترة قصيرة، سوف يفني هذه الإشكالية.
يحمي من الرض بالسكري: حيث أن الزنجبيل يفيد جداً في تقليل معدّل السكر في الدم.
تسكين الآلام: خاصة المغص المصاحب للمرأة في الأشهُر الأولى من الحمل، إذ يحتسب الزنجبيل مأوى للألم ومضاد ايضاً للالتهابات، ومسكن صلب لآلام المفاصل والعضلات.
يعين الزنجبيل على: خفض درجة ومعيار الكوليسترول في الدم.
تدعيم جريان الدم للجنين: حيث يفيد في نقل القوت بجدارة أكثر من المعتاد.
يفيد في امتصاص العناصر الغذائية: إذ يحفز الزنجبيل على الإنزيمات الخاصة بالهضم.
يخفض ضغط الدم المرتفع: وهو يكون ملازم لبعض الحوامل، حيث يعتبر ازدياد ضغط الدم بالنسبة للمرأة الحامل قضى خطير، لهذا يفيد الزنجبيل في انخفاضه.

 

أضرار الزنجبيل للحامل

 

ينبغي اتخاذ عدد محدود من الاحتياطات الضرورية عند أكل الزنجبيل طوال الحمل، حيث أنه بالرغم من فوائده العديدة إلاّ أنه يبقى عنده بعض التلفيات التي تتمثل في:

إِمكانية الإصابة بنزيف طوال الإنجاب، ولذا نتيجة الإكثار من تناوله قبل الإنجاب فورا، أو بفترة قصيرة.
إصابتك بالإسهال والانتفاخ، وذلك يكمل بواسطة تناول معدلات عارمة من مشروب الزنجبيل، زيادة عن الحد المسموح به.
يسفر عن الرض بالنزيف المهبلي، وفي عدد محدود من الحالات يمكن فقدان الجنين كذلكً.

زر الذهاب إلى الأعلى