ما هي ديانة ألفونسو ديفيس

ما هي ديانة ألفونسو ديفيس … تعتبر رياضة كرة القدم من الرياضات الأكثر مزاولة، والمفضلة عند متباين شعوب العالم، حيث لم تقتصر هذه الرياضة على كونها هواية ليس إلا، إلا أن صرت مجالًا فسيحًا مكن قليل من اللاعبين المتمرسين

والمتمييزين من البلوغ إلى النجومية والعالمية، ومن بين هؤلاء اللاعبين كان ألفونسو ديفيس، الذي أحرز شهرةً عاليةً، وبدأت الناس تتسأل عن عمره الشخصية، فمن هو ذلك اللاعب، وما هي ديانته، ذاك ما ستتم معرفته في الموضوع اللاحق من منصة .

ما هي ديانة ألفونسو ديفيس

ما هي ديانة ألفونسو ديفيس، لا توجد معلومات كافية عن الديانة التي يليها ذاك اللاعب المشهور، إذ أنه لم يقم بأي بيان بخصوص ذاك، ولا يذكر الموضوع أبدًا، ولكن يتصور بعض الأفراد بأنه ينتسب إلى الديانة المسيحية

مستندين في ذلك إلى اسم أخته الشقيقة، والتي تدعى روث، ويعتبر هذا الاسم من الأسماء التي تحمل دلالات لدى أبناء الدين القبطي، فهو يعود لقصة دينية متداولة بشدة بينهم، وتمتلك أثر عميق في نفوسهم.

من هو ألفونسو ديفيس

هو لاعب كرة قدم من اللاعبين الذين برزوا في منافسات الدوري الأمريكي، والذين استطاعوا أن يصلوا إلى العالمية والشهرة في سن باكرة، يحمل هذا الرياضي الجنسية الكندية، ويلعب حاضرًا مع فريق بايرن ميونخ في منافسات الدوري الألماني لرياضة كرة القدم من الدرجة الأولى

في مقر ظهير أيسر أو جناح، إضافة إلى كونه واحد من أفراد فريق المنتخب الكندي، إذ تم في سنة 2017 ميلادي اعتباره أصغر لاعب مساهم في ذاك المنتخب، ولم يكن يتعدى وقتها ال 17 عامًا من السن.

ألفونسو ديفس السيرة الذاتية

في أعقاب الشهرة الواسعة التي استطاع أن يحققها ديفيس، بات لديه العدد الكبير من الفانز والمتابعين، اللذين مستديمًا ما يسعون لمعرفة أبرز معلوماته الشخصية، والتي نذكر منها:

الاسم التام: ألفونسو بويل ديفيس.
اسم الأم: فيكتوريا ديفيز.
تاريخ الميلاد: 2 تشرين الثاني من عام ألفين للميلاد.
موضع الولادة: بودوبورام في دولة غانا.
الطول: 183 سنتيمترًا.
الوزن: 75 كيلو غرامًا.
العمر الجاري: 22 سنة.
الجنسية: كندية.
الفرقة الرياضية الحاضر: فرقة رياضية بايرن ميونيخ الألماني.
رقم القميص: 19.
مقر اللعب: دفاع.
علامة متميزة: يلعب بالقدم اليسرى.

شاهد أيضًا: كم طول ميشيل لاعب فلامنجو

طفولة ألفونسو ديفيس

عاش ديفيس طفولة قاسية، فهو الابن الـ3 من والدين ليبراليين، أحد أبناء لاجئي مخيم بودوبورام الذي يبقى في منطقة جوما الشرقية، من جمهورية غانا، حيث اضطرا على مغادة وطنهم عام 1999، واللجوء إلى هذا المخيم إثر الأحداث المتكررة والحرب الليبرالية الأهلية الثانية في تلك المرحلة، التي شردت عشرات الآلاف من قاطنين ليبيريا

حيث نشأ ألفونسو ديفيس في أراضي ذلك المخيم، ووجّه الأربع أعوام الأولى له فيه، على أن تم طرح برنامج إرجاع التوطين، فهاجر مع أسرته إلى كندا وهو ما زال في الخامسة من العمر

حيث في البدء مكثوا لبرهة من الزمان في وندسور، ليستقروا حتى الآن هذا في إدمونتون التابعة لألبرتا، والتي تجسد المدينة التي نشأ فيها ألفونسو مع شقيقه وشقيقته روث، إذ التحق بمدارس الأم تيريزا الكاثوليكية، وظهرت موهبته الكروية، التي كان من غير الجائز عدم ملاحظتها.

زر الذهاب إلى الأعلى